لماذا تماسكت أسواق الخليج الأسبوع الماضي وسط أزمة إيفرغراند؟

  • 27.09.2021
لماذا تماسكت أسواق الخليج الأسبوع الماضي وسط أزمة إيفرغراند؟

قال وائل عبد الرسول، مسؤول الوساطة الدولية في المتحدة للأوراق المالية، إن أسواق المنطقة شهدت تماسكا الأسبوع الماضي وسط المخاوف المتعلقة بشركة إيفرغراند الصينية.

وأضاف في حديثه للعربية أن ما ساهم في تماسك الأسواق هو ارتفاع أسعار النفط إلى مستويات تراوحت بين 76 إلى 78 دولارا للبرميل.

وأوضح أن أسعار المشتقات مثل اليوريا والحديد كانت مرتفعة، وكان لها تأثير إيجابي على شركات كثيرة في المنطقة.

وذكر أن الاكتتابات في المنطقة وخاصة أكواباور وأدنوك وقبلهما الشركة العربية للإنترنت والاتصالات، شهدت إقبالا كبيرا من قبل المتسثمرين وهذا الأمر سحب سيولة من أسواق المنطقة، ولذلك كان هناك تراجعا في قيم التداولات الأسبوع الماضي.

وفيما يتعلق بإعلان مصرف الإمارات المركزي سحب الدعم تدريجيا، قال عبد الرسول إن هذا الإعلان يعد إيجابيا في ظل التعافي من كورونا، وهناك تفاؤل مع معرض إكسبو وتأثيره على اقتصاد البلاد.