فلسطين.. 10% من قيمة الشيكات المقدمة للتقاص "مرتجعة"

  • 08.09.2019
فلسطين.. 10% من قيمة الشيكات المقدمة للتقاص "مرتجعة"

أظهر مسح لموقع الاقتصادي، الأحد، أن 10 %من إجمالي قيمة الشيكات المقدمة للتقاص (الصرف)، كانت مرتجعة في أول 7 شهور من 2019. وبحسب المسح المستند على بيانات منشورة في موقع سلطة النقد الفلسطينية، بلغت قيمة الشيكات المرتجعة في أول 7 شهور من 2019 ،نحو 3.726 مليون دولار. بينما بلغ إجمالي قيمة الشيكات المرتجعة، في الفترة المقابلة من العام الماضي 2018 ،نحو 7.653 مليون دولار أمريكي.

وتتجه أرقام الشيكات المرتجعة في السوق الفلسطينية، لتسجيل نمو في قيمتها بحلول نهاية 2019 ،مقارنة مع 125.1 مليار دولار في 2018 ،و253.1 مليارا في 2017. وتواجه السلطة الفلسطينية أزمة مالية، منذ قرار إسرائيل في فبراير/شباط الماضي، اقتطاع جزء من أموال الضرائب الفلسطينية. وأرجعت إسرائيل قرار الاقتطاع، إلى ما تقدمه السلطة من مستحقات مالية إلى أسر الشهداء والمعتقلين في السجون الإسرائيلية، وهو ما ردت عليه السلطة برفض استلام الأموال منقوصة.

وتراجعت وفرة السيولة في السوق المحلية، دفعت نحو ارتفاع وتيرة الشيكات المرتجعة، مع إعادة ترتيب الأسر لنفقاتها الجارية بما يتلاءم مع الإيرادات. وحتى نهاية يوليو/ تموز 2019 ،بلغت قيمة الشيكات المقدمة للتقاص، 292.7 مليارات دولار، نزولا من 485.7 مليارات دولار على أساس سنوي. ويعني ذلك، أن إقبال العملاء على ورقة الشيك كأداة دفع وائتمان هبطت خلال فترتي المقارنة، إلا أن قيمة الشيكات المرتجعة صعدت.

وأرقام الشيكات المقدمة للتقاص، هي تلك التي تمر عبر غرفة المقاصة فقط، ولا تشمل الشيكات المسحوبة من فروع البنوك مباشرة، كما لا تشمل الشيكات مع البنوك الإسرائيلية. ويعمل في السوق الفلسطينية 14 مصرفا محليا ووافدا، بواقع 7 بنوك محلية (ثلاثة تجارية ومثلها إسلامية)، و7 بنوك وافدة منها 6 بنوك أردنية وبنك مصري واحد.

نقلا عن موقع الإقتصادي